البشارة المفرحة
اهلا بك فى منتدى البشارة المفرحة
يشرفنا زيارتك و نرجو ان تسجل و تصبح عضوا فعال فى المنتدى معنا , انت فى بيتك الثانى
ولك منا جزيل الشكر و المحبة و الاحترام
يلا سجل معانا و اشترك فى خدمة ربنا و الهنا و مخلصنا يسوع المسيح كما اوصانا

مع تحيات ادارة منتدى البشارة المفرحة
www.albeshara.3oloum.org


منتدى البشارة المفرحة ( دينى - اجتماعى - ثقافى - فنى - رياضى - طبى - لغوى - ترفيهى - علمى )
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 بطاركة القرن العاشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 237
نقاط : 674
تاريخ التسجيل : 21/04/2011
العمر : 25
الموقع : www.albeshara.3oloum.org

مُساهمةموضوع: بطاركة القرن العاشر   الأحد يوليو 03, 2011 2:17 pm

بطاركة القرن العاشر


البابا غبريال الأول
( 909 - 920 م)

المدينة الأصلية له : الميه قرب شبين الكوم الاسم قبل البطريركية : غبريال الدير المتخرج منه : أبو مقار تاريخ التقدمة : 21 بشنس 625 للشهداء -16 مايو 909 للميلاد تاريخ النياحة : 21 أمشير 636 للشهداء -15 فبراير 920 للميلاد مدة الإقامة على الكرسي : 10 سنوات و9 أشهر مدة خلو الكرسي : 14 يوما محل إقامة البطريرك : وادي هبيب محل الدفن : أبو مقار الملوك المعاصرون : المقتدر

+ ترهب منذ حداثته وكان محباً للوحدة والانفراد والصلاة.
+ اختاروه للبطريركية فرسم رغماً عنه... فكان يقضى معظم أوقاته في البرية.
+ أقام على الكرسي المرقسى إحدى عشر سنة ثم تنيَّح بسلام.
نعيد بنياحته في الحادي والعشرين من شهر أمشير.
صلاته تكون معنا آمين.

السيرة كما ذكرت في كتاب السنكسار
نياحة البابا غبريال بابا الإسكندرية السابع والخمسون (21 أمشير)
في مثل هذا اليوم من سنة 911 م تنيَّح الأب العظيم القديس غبريال بابا الإسكندرية السابع والخمسون وقد ترهب هذا القديس منذ حداثته وقام بعبادات كثيرة. وكان محبا للانفراد والوحدة. وكان يكثر من البكاء في الصلاة طالبا من الله أن ينجيه من مكائد الشيطان.
و لما تنيَّح البابا ميخائيل السادس والخمسون وقع الاختيار علي هذا الأب ليكون بطريركا مكانه فرسم سنة 900 م رغما عنه. فأخذ يهتم بشئون الكنيسة ولم تمنعه مهام البطريركية عن عبادته ونسكه، إذ كان يقضي أغلب الأيام في البرية. وإذا جد ما يستدعي قيامه إلى مصر أو الإسكندرية كان يذهب ثم يعود إلي الصوم والسهر والصلاة والتواضع. وكان يستيقظ في الليل ويأخذ مجرفة من حديد ويلبس ثوبا رثا ويمر علي دورات المياه التي بالقلالي فيغسلها وينظفها. وأقام علي هذا الحال عدة سنين حتى نظر الله إلى تواضعه وانسحاق قلبه فرفع عنه الآلام ومنحه نعمة الانتصار علي الخطية والذات. وأقام هذا الأب عابدا ومجاهدا وواعظا إحدى عشر سنة ثم تنيَّح بسلام. صلاته تكون معنا آمين.

معلومات إضافية
بعد نياحة الأنبا خائيل الثالث دبت منازعات بين المسيحيين، أغلقت بسببها بعض الكنائس وتوقفت الخدمة في بعضها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بطاركة القرن العاشر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البشارة المفرحة :: الموضوعات القديمة جدا-
انتقل الى: